English اتصل بنا الصفحة الرئيسية
معلومات عامة  
برنامج المؤتمر  
اللجنة المنظمة  
المشاركون  
الكلمات  
نشاطات  
أخبار الصحافة  
ألبوم الصور  
             المؤتمرات السابقة  
المؤتمر الرابع  
 
   
 
ابحث في أخبار المؤتمر
 
 

الوطن القطرية / د. المناعي : «157» مدعوا من «40» دولة يشاركون في مؤتمر الدوحة الخامس للأديان

كتب - محمد صبرة

أعلنت الدكتورة عائشة المناعي عميد كلية الشريعة والدراسات الاسلامية رئيس اللجنة العليا المنظمة لمؤتمر الدوحة الخامس لحوار الاديان أنه تم توجيه الدعوه لـ « 157» شخصية من علماء الدين الإسلامي ورجال الدين المسيحي وممثلي الديانة اليهودية في «40 » دولة لحضور المؤتمر الذي تبدأ أعماله بالدوحة في السابع من مايو الجاري.وذكرت أن المؤتمر سيناقش على مدى ثلاثة أيام موضوعات تندرج تحت عنوان «القيم الروحية والسلام العالمي» من خلال عدة محاور يتحدث فيها مشاركون من أتباع الديانات الثلاث بالتساوي مركزين على القواسم المشتركة.وأشارت إلى أن المؤتمر سيشهد انشاء «مركز لحوار الاديان بالدوحة» تفعيلا لتوصيات دوراته السابقه. وقالت إن المركز ستشرف عليه لجنة استشارية من ممثلي الديانات الثلاث..وتستضيف قطر جلسات المؤتمر للعام الخامس خلال الفترة من 7 الى 9 مايو الجاري. ويناقش في أربع جلسات عدة محاور منها «اشكالية الحوار بين الاديان». و«البعد الروحي المشترك وأثره في التعايش السلمي». و«التصوف روح الاديان السماوية» و«مقترحات عملية من اجل التواصل الروحي بين الاديان».

وقالت الدكتورة المناعي ان المشاركين في المؤتمر من اتباع الديانات الاسلامية والمسيحية واليهودية سيناقشون محاور البحث المذكورة بالإضافة إلى جملة من المواضيع الهامة، مشيرة الى ان المحور الاول للمؤتمر حول «اشكالية الحوار بين الاديان» سيتطرق لقضايا من قبيل الاصولية الرافضة للحوار وصورة الاسلام في الغرب واشكالية التوحيد الالهي والتعددية البشرية والمرأة المسلمة والغرب واشكالية الحوار بين الاديان.

وبينت أن جلسات المؤتمر ستشهد مناقشة موضوعات أخرى مثل «تجليات سلوكية للجانب الروحى للايمان» و«الوحدة الروحية وافاق التواصل الانساني» و«روحانية الشعائر الدينية كأساس للتفاهم» و«الكشف عن النفوس الدينية من خلال حوار الاديان» و«التعايش الروحي اساس التعايش الثقافي والحضاري» حيث سيتم بحثها ومناقشتها في اطار محور (البعد الروحي المشترك واثره في التعايش السلمي).

وأضافت أن محور «روح الاديان السماوية» سيتضمن مناقشة عدة مسائل مثل «الذوق الموسوي والعيسوي في التصوف الاسلامي» و«ابن عربي انموذجا» و«روحانية الاديان» و«الحوار والتصوف روح الاديان السماوية-رؤية مسيحية» و«التصوف روح الاديان -رؤية يهودية».

وسيخصص المؤتمر أحد محاوره لمناقشة قضية «مقترحات عملية من أجل التواصل الروحي بين الاديان».

وستشهد الجلسة الاخيرة للمؤتمر مناقشة موضوع «الحوار الاسلامي - اليهودي وقيم السلام والتواصل الروحي بين الاديان».

واشارت د. المناعي الى ان الحديث خلال الجلسات سيكون بالتساوي بين اتباع الديانات الثلاث معربة عن اعتقادها بوجود مشاكل في الحوار بشكل عام مثل التعصب للرأي والتشدد والمغالاة والمذهبية الدينية. وقالت ان الكون يسع للجميع وما دمنا في عالم واحد فيتعين ان يحتمل بعضنا بعضا.وتمنت د. المناعي أن يخرج المؤتمر بتوصيات عملية وذات فائده.

وردا على سؤال حول سبب اختيار «القيم الروحية والسلام العالمي» محورا لجلسات المؤتمر قالت د. المناعي: أردنا أن نخرج إلى فضاء أوسع تظلله قواسم مشتركة بين الإسلام والمسيحية واليهودية بعيدا عن القضايا المادية التي تم بحثها في المؤتمرات السابقة واختلفت آراء المشاركين تجاهها.

واعترفت د. المناعي بوجود عوائق في الحوار بين ممثلي الأديان لكنها أكدت أنه لا غنى عن الحوار بين أتباع الديانات السماوية في الأمور المتفق عليها ومنها الجوانب الروحية.

وأبدت رئيسة اللجنة المنظمة لمؤتمر الدوحة الخامس لحوار الأديان عدم تحمسها لفكرة اشتراك ممثلين لديانات أخرى كالبوذية والهندوسية والكنفوشية في المؤتمر موضحة أن تلك الأديان ليست سماوية ولا يؤمن أتباعها بإله واحد وليست لديهم كتب منزلة من السماء يمكن محاورتهم في نصوصها.

وتعليقا على مسألة تكرار الشخصيات المشاركة في المؤتمرالخامس والمؤتمرات السابقة قالت د. المناعي إن السبب هو اعتذار شخصيات جديدة كثيرة تمت دعوتها للمؤتمر لأسباب خاصة بها. وأشارت إلى أنها وجهت الدعوة للشخصية الثانية في الفاتيكان «بول بوبارت» وهو الرجل الثاني بعد البابا ولكنه اعتذر. واعترفت بأن معظم الذين وافقوا على حضور المؤتمر من «أصدقائنا القدامى» بحسب وصفها.

واستطردت قائله إن شخصيات ذات ثقل فكري وديني ستشارك في المؤتمر لأول مرة وسيتاح لها فرصة مناقشة القضايا المطروحة في المؤتمر، مشيرة إلى أن مجال الحوار والمداخلات والمناقشات في مؤتمر هذا العام سيكون أوسع من الأعوام السابقة.

وتضم قائمة الشخصيات المدعوة للمؤتمر وتنتظر اللجنة المنظمة موافقتها كل من:

المملكة العربية السعودية: د. محمد بن عبد الله بن حجر الغامدي - عضو مجلس الشورى، ومحمد محفوظ - مدير تحرير مجلة الكلمة، والدكتور صادق الجبران - محامى وناشط في مجال حقوق الإنسان، والدكتور توفيق السيف - مؤلف وكاتب في المجال السياسي والثقافي، ود. أحلام محمد سعيد باحمدان - وكيلة عميد معهد البحوث العلمية وإحياء التراث الإسلامي - جامعة أم القرى، ود. محمد بن أحمد - عضو المجمع العلمي - جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض، ود. واصف أحمد فاضل الكابلي - رئيس مجلس إدارة الكابلي التجارية - الشيخ عبد العزيز عبدالله عرفة السليماني، والشيخ محمد الحبيب بن الخوجة - الأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي العالمي التابع لمنظمة المؤتمر الإسلامي.

من دولة الإمارات: د. أبو لبابة الطاهر حسين - أستاذ بكلية الشريعة والقانون، والشيخ الحبيب علي الجفري - مدير إدارة مؤسسة طابة، ود. سعيد عبد الله حارب - مستشار مدير الجامعة - جامعة الإمارات العربية المتحدة.

من مملكة البحرين: رضا رجب - رئيس جمعية التجديد الثقافية والاجتماعية، واليس توماس سمعان - نائب رئيس مجلس الشورى، ود. منى برهان غزال الرفاعي النقشبندي - باحثة في الدراسات الإسلامية.

من العراق: عباس البياتي - عضو مجلس النواب العراقي، ومفيد الجزائري - رئيس لجنة الثقافة والإعلام والسياحة فى مجلس النواب.

من قطر: الارشمندريت مكاريوس - النائب البطريركي في قطر.

من سلطنة عمان : سعادة أحمد بن علي بن محمد المخيني - الأمين العام لجمعية التاريخ العُمانية.

من جمهورية مصر العربية: د. أحمد محمد الطيب - رئيس جامعة الأزهر، ود. يوسف إبراهيم - أستاذ الاقتصاد بمركز الشيخ صالح كامل بجامعة الأزهر، ود. محمد مسعد - رئيس مبادرة الأديان الموحدة، ود. أحمد ربيع أحمد يوسف - أستاذ في كلية الدعوة جامعة الأزهر، ود. نادية محمود مصطفى - أستاذة العلاقات الدولية بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، ونيافة الأمبا موسى - أسقف الشباب بالكنيسة القبطية، و جرجس إبراهيم صالح - الأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط، ود. عبد الوهاب المسيري باحث موسوعي في الديانة اليهودية والفكر الصهيوني واستاذ في جامعة عين شمس، ود. علي السمان - رئيس لجنة الحوار بالمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بالقاهرة، وجمال الغيطاني - كاتب وأديب مصري، ونيافة المطران يوحنا ثابت قلتة عن مجلس كنائس الشرق الأوسط.

من جمهورية السودان: د. عمر يوسف حمزةعميد كلية أصول الدين - جامعة أم درمان الإسلامية، والدكتور جمال محمد علي تبيدي - رئيس قسم العقيدة بكلية أصول الدين بجامعة أم درمان.

من الجمهورية العربية السورية: المطران بطرس مراياتي - رئيس اساقفة حلب وتوابعها للأرمن الكاثوليك، وقداسة البطريرك ماراغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك انطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، ود. حسام الدين فرفور - كلية الشريعة - جامعة دمشق.

من الأردن: الدكتور جوزيف لومبارد - مستشار خاص لجلالة الملك لشؤون العلاقات بين الأديان، ود. ليلى عبد الكريم خليفة - باحثة في الدراسات الإسلامية، والأب الأيكونومس نبيل حداد.

من لبنان: د. سعاد الحكيم - مدرسة في الجامعة اللبنانية، ويوسف الكلاس مطران بيروت للروم الكاثوليك، ونيافة المطران جورج صليبا - مطرانية جبل لبنان وطرابلس للسريان الأرثوذكس، ود. يوسف كمال الحاج - مستشار لجنة العلاقات الدينية مع المسلمين، وغسان تويني - مفكر وسياسي لبناني، ويمثل طائفة الروم الأرثوذكس، والمطران بولس منجد الهاشم - السفير البابوي لقطر والكويت والبحرين واليمن، ود. سليم الضاهر - أستاذ العلوم السياسية - كلية الحقوق والعلوم السياسية - الجامعة اللبنانية.

من فلسطين : د. أسعد السحمراني - أستاذ العقائد والأديان - جامعة الإمام الأوزاعي فلسطين، ود. عبد الرحمن عباد - فلسطين ممثل المفتي العام للقدس، والقس عطا الله حنا - الكنيسة الأرثوذكسية، والشيخ تيسير رجب التميمي - قاضي القضاة ورئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي المغرب.

من المغرب: محمد علال سي ناصروزير الثقافة السابق ومستشار الملك الحسن الثاني، والدكتور أحمد عبادي - المغرب أمين عام الرابطة المحمدية لعلماء المغرب، ود. عبد العزيز التويجري رئيس المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (الايسيسكو)، ود. عبد المجيد الصغير - أستاذ تاريخ الفكر الإسلامي - كلية الآداب - جامعة محمد الخامس، ود. عبد الله معصر رئيس قسم الدراسات الإسلامية - كلية الآداب، ود. محمد مصطفى عزام أستاذ بكلية الآداب الجزائر، ود. مصطفى شريف - وزير التعليم السابق عضو مجموعة الصداقة الإسلامية، ومعالي د. أحمد طالب الإبراهيمي - وزير خارجية الجزائر سابقا وعضو مجمع اللغة العربية بالقاهرة.

من أميركا: د. محمد بن بريكة - أستاذ جامعي وخبير دولي في التصوف بأميركا، ود. محمد فتحي عثمان مفكر إسلامي - لوس أنجلوس أميركا، والبروفيسور جون اسبوزيتو - جامعة جورج تاون.

واشنطن: وفيلدا كوكس - أميركا - مسيحية - الكنيسة السبعية، وجاكوب بندر - منتج تليفزيوني، والحاخام ديفيد لازار - ود. سيد حسين نصرالدراسات الإسلامية بجامعة جورج واشنطن، ود. ونستون كورنل - مدير مركز الملك فهد للدراسات الإسلامية بجامعة ركانساس، وجان سميث - أستاذ الدراسات الإسلامية، والمدير المشارك لمركز العلاقة المسيحية - الإسلامية، ورئيس التحرير المشارك لمجلة (العالم الإسلامي).، وكارل إيرنست قسم الدراسات الدينية - جامعة نورث كارولينا، والبروفيسور وليم جيتيك أستاذ جامعي، ود. آلان جودلاس أستاذ في جامعة جورجيا متخصص بالإسلام والعالم الإسلامي والتصوف، ود. بيل ساش مدير مركز التوافق والتبشير، ويوسف كامنغ مدير برنامج المصالحة - مركز الإيمان والثقافة بجامعة ييل، والحاخام دوجلاس كرانتزمعهد ابراهام بريدج، ود. يوكيليس راحيل جامعة ييل، ود. ستيفن كوهين رئيس معهد الشرق الأوسط للسلام والتنمية - جامعة ييل، ومدير كلية كريسويل دالاس - نائب رئيس مؤتمر المعمدانيين الجنوبيين السابق، والحاخام جوزيف إيرنكرانز - مدير مكتب التفاهم اليهودي - المسيحي.

من بريطانيا: جيفري هونت - بريطانياجامعة شوري، ود. كارين أرمسترونغ - مؤرخة بريطانية متخصصة بشؤون الأديان، ود. خورشيد أحمد، ود. حامد الغار، ود. رضا شاه هاشمي، ود. بين قواش - جامعة كمبردج، وجوناثان ساكس- فيلسوف يهودي إنجليزي رئيس حاخامات الكومنولث، والحاخام جوناثان ويتنبرغ - حاخام الكنيسة الشمالية للندن، ودونالد ريفس، وسيدني شيبتون - منسق منتدى الأديان الثلاثة.

من فرنسا: عمر الأصفر - عميد مسجد الإيمان بمدينة ليل شمال فرنسا، والأب ميشال لولون رئيس ومؤسس الحوار الإسلامي - المسيحي، والحاخام ميشال سرفاتي رئيس جمعية الصداقة اليهودية الإسلامية، وتوني ليفي مدير مركز تاريخ العلوم والفلسفات والوسيطة، وبريتا ميدوس - ناشطة في المؤتمر العالمي للحوار بين الأديان من أجل السلام، والحاخام جوزيف ستيروك - الحبر الأكبر وحاخام فرنسا حاليا، ود. محمد بشاري رئيس الفيدرالية العامة لمسلمي ، ومدام آن صوفيا لامين أستاذة في جامعة باريس اهتمامها الرئيسي في علم الاجتماع والحوار بين الأديان ، والسيدة ميريلي ايستيواليزس فرنسا، والحاخام رينيه صاموئيل سيرات رئيس كرسي اليونسكو للمعرفة المتبادلة بين الأديان السماوية.

من سويسرا: يحيى صالح باسلامة - رئيس اتحاد المنظمات الإسلامية، ود. طارق رمضان - أستاذ الدراسات الإسلامية، ود. فوزية العشماوي - أستاذة جامعية، وجون تايلور - ممثل الأمم المتحدة للجمعية الدولية للحرية الدينية، وأستاذ جامعي سابق، ود. جين كلود باسيه - أستاذ في جامعة لوزان، مسؤول عن الحوار الإسلامي المسيحي، ود. حسني عبيدي مدير مركز الدراسات والبحوث حول العالم العربي والشرق الأوسط، ود. بيار برشرأسقف لوسان ورئيس مجموعة عمل مؤتمر المطارنة السويسريين (الإسلام)، ود فرانسيس بيكاند باحث سويسري ومستشار في قضايا الشرق الأوسط وشمال افريقيا، ود. ويبر برج - مدير مشروع بحوث عضوية التمويل الإسلامي في مركز الدين والسياسة، ود. جان نيكولاس بتر - كاتب وخبير في اللاهوت ومستشار لوزارة الخارجية السويسرية.

من إيطاليا: الأب خالد عكاشة رئيس مكتب السلام، والأب فيتوريو ياناري - لا هوتي متخصص في الدراسات الإسلامية- جمعية سانت ايجديو، ود. أندريا ترنتيني مدير مكتبة الأمير المستشرق كايتاني بأكاديمية لينشاي، وماريو جيروالسكرتير العالمي - جمعية سانت ايجديو، والدكتورة بولا بيزو - أستاذة العلاقات المسيحية الإسلامية - جامعة روما، والكاردينال بول بوبارد رئيس المجلس البابوي للثقافة والحوار بين الأديان.

من البرازيل: أ.د. حلمي محمد نصر مدير مركز الدراسات العربية بجامعة سان بولو، ومحمد حسين الزغبي - رئيس الاتحاد العام للمؤسسات الإسلامية، ود. جوكيوم بيتو - أستاذ جامعي متخصص في اللاهوت وبالأخص في دراسات العهد القديم والجديد.

من كندا: الدكتور محمد إبراهيم المصري رئيس الكونغرس الإسلامي الكندي وأستاذ محاضر بجامعة ووترلو، وجمال بدوي، ود. انغريد ماتسون - أستاذة الدراسات الإسلامية بمركز ماسدونيا للدراسات الإسلامية والعلاقات المسيحية - الإسلامية بمعهد هارتفورد للدراسات الدينية.

من الصين: محمد علي يوي تشنغ - مسلم - نائب رئيس الجمعية الإسلامية، ويونغ شولي - نائبة المدير المساعدة للمعهد الإسلامي.

من اليابان: د. زهرة الدين - الصين - مسلم - اليابان، ود. ياسر ياسوشي كوسوغي - مسلم - أستاذ بجامعة كيوتو، وطيب المختار موتو - مسلم - جمعية مسلمي اليابان.

من إندونيسيا: د. فايزة علي شيرامليس - وكيل كلية الدراسات الإسلامية جامعة شريف هداية الله الإسلامية، ود. مخلص حنفي مستشار وزير الشؤون الدينية، والسيدة د. هنريت هوتابارات - الأمين العام المشارك للمؤتمر المسيحي - الآسيوي في هونغ كونغ.

من تركيا: مصطفى سعيد بازي أغلو - نائب بالبرلمان التركي ورئيس المجموعة البرلمانية بالمؤتمر الإسلامي.

من إيران: آية الله علي أكبر رشاد صادقيرئيس مركز بحوث الثقافة والفكر، وسيد محمد صادق مستشار رئيس مركز الحوار الحضاري، وآية الله علي أكبر رشاد صادقي رئيس مركز بحوث الثقافة والفكر الإسلامي، والمطران سيبوه سركيسيان - رئيس الأساقفة - مطران طهران للأرمن الأرثوذكس.

من الهند: سماحة الشيخ أبو بكر أحمد مسليار - الأمين العام لجمعية علماء عموم الهند، وأشرف مدني - رئيس جامعة علماء الهند، ود. محمد علي شهاب - رئيس رابطة المسلمين بالائتلاف الحاكم، وعبد الحكيم الفيضي - المشرف على الكليات والمدارس الإسلامية بولاية كيرالا - الهند، ود. عبد الحق الأنصاري.

من الباكستان: د. محمد مدثر علي، ود. محمد شريف السيالوي - رئيس قسم اللغة العربية - جامعة بهاء الدين زكريا في ملتان - باكستان، ود. محمود غازي - رئيس الجامعة الإسلامية العالمية.

من ماليزيا: د. عبد الشكور بن حسن - مدير جامعة العلوم الإسلامية.

من السنغال: مصطفى سيسي - لجنة الحوار الإسلامي المسيحي.

من بروكينا فاسو: د. ابو بكر داكوري - المرشد العام للاتحاد الإسلامي.

من الكاميرون: الشيخ أحمد بيلوا - رئيس الجمعية الثقافية الإسلامية بالكاميرون.

من زيمبابوي: الشيخ شابير أحمد منك - أمين عام مجلس العلماء.

من تايلاند: د. عبد الرشيد هانىء - مدير جامعة الشيخ داود الغيطاني الإسلامية.

من كوسوفا: الشيخ نعيم طرنافة - رئيس المشيخة الإسلامية.

من سيرلانـكا: علوي مولانا - محافظ الإقليم الغربي ومستشار رئيس الجمهورية لشؤون المسلمين، وايس. إيم نجيب مولانا - سكرتير.

من بلجيكا: فوزية الطحاوي - مسلم - نائبة بالبرلمان البلجيكي - المجلس الأعلى، وحََُّمىهَمِّْ اِّ؟ بفِْىهَ؟ - منشط حوارات عديدة بين المسيحية والإسلام واليهودية.

من الأرجنتين: محمد يوسف هاجر - الأمين العام للمنظمة الإسلامية لأميركا اللاتينية.

من ألمانيا: القس كريستن ترول - كلية القديس جورج.

من فنزويلا: د. جيرالد وايت هاوس- مدير المركز العالمي للعلاقات الإسلامية السبعية.

من كوريا: الدكتورإسماعيل وون سام لي - أستاذ في جامعة صن مون.

من النرويج: لينا لارسن - مسلمة - باحثة في الأديان - جامعة أوسلو.

آخر الأخبار  
إففتح رئيس مجلس الشورى المؤتمر في تمام الساعة السابعة من مساء يوم 7 مايو 2007م وذلك في فندق ماريوت الدوحة

إختتم المؤتمر أعماله في الدوحة مساء يوم الأربعاء 9 مايو 2007 وذلك بتوصيات وبإعلان بإنشاء مركز لحوار الأديان في الدوحة

 
خدمة البريد الإلكتروني  
لتلقى أخبار المؤتمر
ادخل بريدك الإلكتروني
 
خدمات أُخرى  
الوقت في أنحاء العالم
قطر اليوم
أسعار العملات
الخطوط الجوية القطرية
مواقع تهمك
التأشيرات
وزارة خارجية قطر
الديوان الأميري القطري
مطار الدوحة الدولي
صور جوية
   
   

جميع الحقوق محفوظة© للجنة تنظيم المؤتمرات-2006 تصميم وتطوير (مكتب الدوحة الدولي)