لتلقي أخبار المؤتمر ادخل بريدك الالكتروني

   
مرحبا بكم في موقع مؤتمر الدوحة السادس لحوار الأديان        افتتح سعادة السيد فيصل بن عبد الله آل محمود وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية صباح اليوم الثلاثاء 13 مايو 2008أعمال المؤتمر بمشاركة 170 عالماً ومفكراً ورجل دين       
 
الشيخ مشعل في افتتاح مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان: مركز الدوحة يعكس سياسة قطر الهادفة للتآخي بين الحضارات
2008-05-14
افتتح سعادة الشيخ مشعل بن جاسم آل ثاني رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والتراث مساء يوم الأربعاء 14 مايو 2008 مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان.
حضر حفل الإفتتاح سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي مساعد وزير الخارجية لشؤون المتابعة والدكتور ابراهيم النعيمي رئيس المركز والدكتورة عائشة المناعي عميدة كلية الشريعة بجامعة قطر وعدد من الشخصيات المشاركة في المؤتمر من الأديان السماوية الثلاث.
وقدّم الشيخ مشعل في كلمة له الشكر الجزيل لصاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى مؤكدا ان سموه أتاح الفرصة لإنشاء المركز وساهم في تأسيسه انسجاماً مع سياسة دولة قطر ويعكس دورها الرائد الهادف إلى التآخي والتعايش بين الأديان والحضارات.

وأضاف سعادته «إننا نسعى إلى أن يكون مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان جسراً للتواصل والحوار البناء والتسامح والمحبة والتعايش السلمي بين الشعوب والأديان، وإن أهمية المركز تكمن في أنه أول مركز حضاري من نوعه في البلاد العربية والمنطقة، ويعتبر صرحاً ثقافياً للحوار بين الأديان».

وأوضح سعادة الشيخ مشعل أنه تم تشكيل لجنة استشارية عالمية من ممثلي الأديان السماوية الثلاث تعنى بالإشراف على سير العمل في المركز وتتابع نشاطاته وندواته بالإضافة إلى الموقع الإلكتروني الخاص الذي يتوقع أن ينشأ قريباً.
وختم سعادته: أتمنى أن يكون المركز مرجعاً ومقصداً من روافد العلم والمعرفة في العالم شاكرين لكم حضوركم ومشاركتكم.

وعبر الكاردينال جان لوي توران من الفاتيكان عن سعادته بمشاهدة هذا الحدث المهم وقال «أتشرف بالنيابة عن جميع المسيحيين أن أتقدم بمشاعري الجياشة في هذا الحفل، وإني أعتبر هذا المركز مدرسة وبيتاً ومختبراً».
وأوضح أنه مدرسة كونه يضم النقاشات والحوارات بين الجميع الذين سيتركون انطباعاتهم وأحكامهم المسبقة في الخارج قبل الولوج في حلقات الحوار، واعتبره بيتاً يمارس فيه أصحاب الديانات الثلاث العلاقات فيما بينهم، ومختبراً لأنه سيشهد يومياً كتباً وأوراقاً جديدة لأفكار جديدة.

وأضاف الكاردينال «عندمت نتكلم عن حوار الأديان فإننا نتكلم عن الإنسان ومن المهم في هذا المكان ان نتعلم كيف نسمع ونفهم ونحترم الاختلاف والتنوع فيما بيننا». وتمنى أن يصبح المركز مرجعاً لدولة قطر ولجميع البلدان في العالم. وبعد الكلمات قصّ سعادة الشيخ مشعل شريط الإفتتاح وتجول الحضور في أقسام المركز وفي صالاته التي ستشهد العديد من النشاطات في الفترة المقبلة، ودشّن سعادته الموقع الإلكتروني وأزاح الستار عن اللوحة التذكارية.
معلومات عامة
برنامج المؤتمر
اللجنة المنظمة
المشاركون
الكلمات
نشاطات
أخبار الصحافة
صوت وصورة
ألبوم الصور
مواقع المؤتمرات السابقة
موقع المؤتمر الخامس
 

التوقيت ودرجة الحرارة بالدوحة

 

Best viewed 1024 × 768
الموقع الرسمي لمؤتمر الدوحة السادس لحوار الأديان 2008
Copyright © (Permanent Committee for Organizing Conferences ) (Doha – State of Qatar) - 2008, All Rights Reserved
جميع الحقوق محفوظة © 2008 - للجنة تنظيم المؤتمرات - وزارة الخارجية - الدوحة - قطر
تصميم وتطوير مكتب الدوحة الدولي