لتلقي أخبار المؤتمر ادخل بريدك الالكتروني

   
مرحبا بكم في موقع مؤتمر الدوحة السادس لحوار الأديان        افتتح سعادة السيد فيصل بن عبد الله آل محمود وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية صباح اليوم الثلاثاء 13 مايو 2008أعمال المؤتمر بمشاركة 170 عالماً ومفكراً ورجل دين       
 
الرايـة / رأي الراية .. حوار الأديان.. خطوة عملية
2008-05-13
ينعقد مؤتمر الدوحة السادس لحوار الأديان، في مقاربة تحاول إيجاد القواسم المشتركة بين الأديان السماوية الثلاثة، وتبتعد قدر الإمكان عن الإشكاليات الأزلية بين الإسلام والمسيحية واليهودية، والتي يعد من الصعب تجاوزها، وهي مهمة عسيرة، تكتنف تحديات حقيقية تقف أمام مائة وسبعين مشاركا في مؤتمر الدوحة الحالي.

فالقضايا التي ارتأي المؤتمر طرحها، انحصرت هذه المرة في مسائل الانتحار، والإجهاض، والقتل الرحيم، والاتجار بأعضاء البشر، وهي مشاكل تتسم بأبعاد وقيم أخلاقية، وتحتاج إلي إطار ديني لمكافحتها، والحد منها، في سياق التغول المدني الشرس للأنظمة الليبرالية، والعلمانية في أوروبا والغرب بشكل عام.. بل باتت ألغاما موقوتة تحيق بالعالم، بينما تحتاج الشعوب إلي ضوابط أخلاقية لا يمكن إيجادها دون أطر دينية، وعقائدية تحمل السمات نفسها.

ما من شك أن التحول إلي مسائل عملية يعد منفذ النجاة للحيلولة دون وضع السواتر الترابية بين أتباع الديانات الثلاثة، والتباكي علي جدران العزل والتأطير.. وإذا ما سلمنا باستحالة أن يتنازل أتباع دين ما عن ثوابتهم لصالح الآخر، فإن الأدعي أن يتكاتف علماء ورجال الدين ليشكلوا جبهة رفض إنسانية، وعقائدية لكل الثقافات الدخيلة، والتي تعمل تدريجيا علي تفسيخ المجتمعات البشرية، وانحلالها.

ويعد الحديث عن قضايا عملية هي هواجس مجتمعية حية تعيش بين ظهرانينا، أمرا حيويا، يبث الدماء في الحوار الذي اتهم علي الدوام بعدم جدواه.

لقد قفز مؤتمر حوار الأديان من خانة الجمود التي تجعل من الحوار أصما، إلي مساحات التطبيق العملي، والتي قد تجد لها آلية التنفيذ الفعلية من خلال مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان، والذي سيعلن عن افتتاحه رسميا اليوم الأربعاء، في مقره بالدوحة.

وسوف يساهم المركز المرتقب في مأسسة الحوار، وتحويله من مجرد مناسبة سنوية عابرة إلي مؤسسة تضع الخطط، والاستراتيجيات، والآليات التنفيذية اللازمة لتطبيق التوصيات التي يتفق عليها المشاركون في أي لقاء دوري يحدث في المستقبل.

إن الخطوات المتأنية، والمدروسة والتي تستفيد من أخطاء وقصور الماضي، تجعل من الرسالة السامية لتقريب وجهات النظر بين أتباع الديانات السماوية الثلاثة، تحولا حاسما باتجاه التفاهم علي خلفية الاختلاف نفسها، باعتبارها ضرورة معاشة، مادام يعتنق العالم ديانات، وثقافات، ولغات مختلفة.
معلومات عامة
برنامج المؤتمر
اللجنة المنظمة
المشاركون
الكلمات
نشاطات
أخبار الصحافة
صوت وصورة
ألبوم الصور
مواقع المؤتمرات السابقة
موقع المؤتمر الخامس
 

التوقيت ودرجة الحرارة بالدوحة

 

Best viewed 1024 × 768
الموقع الرسمي لمؤتمر الدوحة السادس لحوار الأديان 2008
Copyright © (Permanent Committee for Organizing Conferences ) (Doha – State of Qatar) - 2008, All Rights Reserved
جميع الحقوق محفوظة © 2008 - للجنة تنظيم المؤتمرات - وزارة الخارجية - الدوحة - قطر
تصميم وتطوير مكتب الدوحة الدولي