الرئيس السوداني الأسبق سوار الذهب.. / التعايش السلمي بين الأديان يحقق السلام العادل
2009-10-21
كتبت: منال عباس :

أكد سعادة المشير عبد الرحمن سوار الذهب الرئيس السوداني الأسبق لـ] على أهمية مؤتمر حوار الأديان والدور الذي تقوم به دولة قطر لدعم التوجه الذي يدعو إلى أهمية التعايش السلمي عبر الأديان والذي يعتبر بعداً جيداً لتحقيق السلام العادل بين الدول والشعوب ،وأضاف أن هذه التجمعات تعمل على التقريب بين الاديان التي مهمتها التعايش السلمي الذي يفرض على من يؤمن بهذه النظرية أن يتعامل سلمياً وفق القوانين الدولية السائدة الآن ،وأشار سعادة المشير سوار الذهب الى ما يحدث في الأراضي المقدسة، وما تقوم به الدولة اليهودية التي تعتبر نفسها دولة دينية فهي بعيدة كل البعد التقاليد الدينية السلمية التي تدعو الى السلم والإخاء ،لافتاً الى أنه من المفترض أن يقوم كل من ينتمى لليهودية من المشاركين في المؤتمر بتغيير أفكار أولئك اليهود الذين يحتاجون للهداية والنصح، ليتعاملوا بطريقة تتفق بما تدعو اليه الاديان السماوية ومن بينها الدين اليهودي ،وأضاف سعادته أن هذا المؤتمر بعد ديني متميز باعتباره يجمع بين قادة الأديان ،وهذا من شأنه أن يجعل التعايش السلمي بين الشعوب ممكناً من خلال الأديان.
 
 

القائمة البريدية

لتلقى آخر أخبار المؤتمر أدخل بريدك الألكتروني
 

بحث

 

التوقيت ودرجة الحرارة بالدوحة

 
 

Best viewed 1024 × 768
الموقع الرسمي لمؤتمر  الدوحة السابع لحوار الأديان 2009
Copyright © (Permanent Committee for Organizing Conferences ) (Doha – State of Qatar) - 2009, All Rights Reserved
جميع الحقوق محفوظة © 2009 - للجنة تنظيم المؤتمرات - وزارة الخارجية - الدوحة - قطر
تصميم وتطوير مكتب الدوحة الدولي