توافرت ظروف الحوار والتفاهم فكان النجاح الكبير للمؤتمر
توافرت ظروف الحوار والتفاهم فكان النجاح الكبير للمؤتمر أكد سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي مساعد وزير الخارجية لشئون المتابعة رئيس اللجنة الدائمة لتنظيم المؤتمرات بالوزارة علي النجاح الكبير الذي حققه المؤتمر بعد ان توافرت له كل ظروف الحوار والتفاهم. واضاف قائلا ان الكل تقبل ما قيل وجري طرحه في المؤتمر حيث كان الهدف هو البحث الاكاديمي المحايد والبعد عن طرح تناقضات وعيوب اتباع الديانات.. وشدد علي ان القضايا التي تم طرحها اخذت حقها من النقاش المستفيض علي اساس من الاحترام المتبادل والعلاقات الطيبة دون تمييز. ورأي سعادته ان المشاركين في هذا المؤتمر تقبلوا بصورة اكثر ما دار في الحوار بدون حرج مثلما كان في المرات السابقة. ولفت سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي الي ان البيان الختامي للمؤتمر يعبر عن الكثير من هواجس رجال الدين والدول حول مشاكل العصر معربا عن اعتقاده بان جميع المشاركين سيوجهون رسالة لاتباعهم واوطانهم من منطلق المسئولية وذلك بدعوتهم للحوار واحترام الاديان. واشار الي الزيادة الملحوظة في عدد المشاركين مقارنة بالسنوات الماضية حيث كان عددهم في المؤتمر الثالث 82 مشاركا وفي هذا المؤتمر وصل العدد الي 131 مشاركا منهم 14 من اتباع الديانة اليهودية و37 من اتباع الديانة المسيحية و78 من المسلمين من خارج قطر.

بحث

النشرة الإخبارية

لتلقي آخر أخبار الاجتماع أولا بأول أدخل بريدك الالكتروني

All rights Reserved © Conferences Organizing Committee
Site Designed and Powered By